مقاربة الحد من مخاطر استخدام المخدرات في القدس و مناطق 1948 بالأراضي المقدسة

alaa

 

 

 

 

 

يعيش مئات من مستخدمي المخدرات العرب تحت السيطرة الإسرائيلية في القدس الشرقية ومناطق 1948 مثل الناصرة و اللد و يافا وراهط والطيبة وام الفحم وكفر قاسم والطيبة بالمثلث وبئر السبع .في ظروف تتشابه وطبيعة مخاطر استخدام المخدرات في كل أنحاء العالم . تعاطي وادمان وحقن. ولجوء البعض للجريمة و التجارة بالمخدرات واستخدام العنف من اجل المخدرات.

 ولذا فهناك حاجة متزايدة لتطوير استجابات مهنية ملائمة للثقافة و التربية الخاصتين بالمجتمع العربي في الأراضي المقدس. وبسبب وجود الخدمات المتطورة الحديثة في الوسط الإسرائيلي والمستقدمة من أمريكا وأوروبا. استفاد العرب منها قانونيا بالبرلمان الإسرائيلي وبوزارات الرفاه الاجتماعي والصحة ومؤسسات الضمان الاجتماعي ... الخ وبدا الوضع يتحسن في السنوات الأخيرة من حيث الاعتراف بالمشكلة وخفت وطاة مشكلة التعاطي والإدمان من حيث الوصمة والنبذ الاجتماعي ويتم ألان التوجه واللجوء للعلاج وفرص تخفيف المخاطر بحرية ومرونة أكثر بشكل عام . لكن هذا لا يعني إننا لم نعد بحاجة لتلك البرامج فهي تحتاج للاستمرارية والنمو والتطور حسب الاحتياج والاستجابة المجتمعية.

علاء خروب.

فلسطين