اليوم العالمي لمكافحة الأيدز" الموافق في 1 كانون الأول/ ديسمبر 2017

aids-awareness-red-heart-ribbon-

بمناسبة "اليوم العالمي لمكافحة الأيدز" الموافق في 1 كانون الأول/ ديسمبر 2017 تدعو شبكة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للحد من مخاطر إستخدام المخدرات "مينارة" الى ضرورة تطبيق إستراتيجيات الحد من المخاطر والاستثمار فيها والعمل لنشر التوعية والوقاية من هذا الفيروس.

فبحسب تقديرات منظمة الصحة العالمية، هناك ما يقارب 36.7مليون شخص متعايش مع فيروس نقص المناعة البشري حول العالم منهم حوالي 240,000 من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. ويعد تشارك الحقن بين مستخدمي المخدرات من أكثر الوسائل شيوعاً لانتقال فيروس نقص المناعة البشري في المنطقة ، فتشير آخر احصاءات شبكة مينارة الى ان هناك ما يزيد عن 887,000 شخص يستخدمون المخدّرات بالحقن في منطقتنا.

من هنا، تشدد شبكة مينارة على ضرورة إتاحة الخدمات والعلاج اللازم للأشخاص المتعايشين مع الفيروس، بالأخص في منطقتنا، والى الإلتزام بالشعار العالمي "الجميع محسوب حسابهم"، والى تقبل المتعايشين معه وحصولهم على حقّهم في الرعاية والعلاج و"عدم ترك أي أحد يتخلّف عن الركب".

إن هذا اليوم هو مناسبة للتذكير بضرورة العمل كمنظمات مجتمع مدني جنبا الى جنب مع الحكومات ومنفذي السياسات الوطنية لتعزيز الوعي حول الوقاية من هذا الفيروس وتأمين التمويل والدعم لحماية المتعايشين معه في المنطقة من الوصم والتمييز، وتمكين الجميع من الوصول الى العلاج والمناصرة، ورفع مستوى الاستجابة لهذا الفيروس وتطبيق إستراتيجيات الحد من المخاطر في منطقتنا.

للمزيد من المعلومات حول فيروس نقص المناعة البشري واستخدام المخدرات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يمكنكم الضغط هنا او على الرابط التالي: https://goo.gl/Lm3YbW

SUBSCRIBE TO OUR NEWSLETTER