أنشطة حملة ندعم ولا نعاقب 2017 في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

IMG 4706

ضمن إطار اليوم العالمي لمكافحة إساءة استعمال المخدرات والاتجار غير المشروع بها قامت شبكة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للحد من مخاطر استخدام المخدرات "مينارة" بتنسيق الحملة العالمية ندعم. ولانعاقب في بلدان المنطقة. 

تهدف هذه الحملة إلى رفع مستوى الوعي حول المخاطر التي تنتج عن تجريم استخدام المخدرات، والحاجة إلى الحد من مخاطرها وغيرها من الخدمات التي تحترم حقوق الإنسان وحقوق الأشخاص الذين يستخدمون المخدرات. وقد شارك في الحملة في اليوم العالمي للتحرك هذه السنة آلاف الاشخاص في اكثر من 200 مدينة من 90 دولة حول العالم منهم 9 من المنطقة (أفغانستان، الأردن، باكستان، البحرين، فلسطين، لبنان، المغرب، مصر، اليمن).

 

قامت مينارة بإعادة إطلاق فيديو الإنفوجرافيك الذي يتضمن رسوماً بيانية التي ما زالت تلّخص وضع المنطقة ليومنا هذا.

يمكنكم مشاهدة الفيديو باللغة الانجليزية عبر الرابط التالي:

https://www.youtube.com/watch?v=AENRcdc25wM&feature=youtu.be

يمكنكم مشاهدة الفيديو باللغة العربية عبر الرابط التالي:

https://www.youtube.com/watch?v=YrcIDNie2sk&feature=youtu.be

بدورها قامت مجموعة مينانبود بعدة أنشطة توعوية في هذه المناسبة في عدة بلدان (أفغانستان، باكستان، البحرين، المغرب، مصر، اليمن) منها اجتماعات مع صانعي القرار، منظمات وجمعيات تعمل في هذا المجال، وايضاً من خلال توزيع منشورات حول المناسبة.

في الاردن، أقامت جمعية أصدقاء التنمية والاستثمار ندوة علمية حول استراتيجيات الحد من مخاطر وأهمية دعم مستخدمي المخدرات وخلق البيئة الداعمة لهم بما يعزز اندماجهم في المجتمع، بالاضافة الى ذلك نظمت الجمعية لقاء شبابي حول المخدرات تضمن حلقة نقاشية حول حملة ندعم ولا نعاقب وأهمية الحد من الوصمة والتمييز تجاه مستخدمي المخدرات.

في الاردن أيضاً، نظم مركز سواعد التغيير لتمكين المجتمع ندوة علمية حول دور الأهل، ومنظمات المجتمع المدني في دعم الاشخاص مستخدمي المخدرات وتعزيز التوجه نحو استخدام الخدمات المتاحة، بالاضافة الى مباراة كرة قدم جمعت بين المستفيدين والمنظمات المجتمعية وعدد من العاملين في مراكز العلاج.

في فلسطين، قام مركز المقدسي للتوعية والإرشاد عمل إفطار جماعي في شهر رمضان المبارك تحت شعار "ندعم ولا نعاقب" لمجموعة من منتفعي مركز العلاج البديل.

في لبنان، نظَمت جمعية العناية الصحية حفلاً موسيقياً بمشاركة مجموعة من المنتفعين من مركز "إيسكال"، حيث تم الاضاءة على ضرورة دعم الاشخاص الذين يستخدمون المخدرات.

هذا وأطلقت جمعية سكون حملة إعلانية عبر مواقع التواصل الاجتماعي تتضمن دعم من قبل صانعي القرار، وشخصيات بارزة من لبنان لمستخدمي المخدرات، واعتبارهم أشخاصا لهم حقوق أهمها الرعاية الصحية

في المغرب، نظمت جمعية محاربة السيدا مباراة كرة القدم ما بين فريق المعنيين الصحيين وفريق المستفيدين من خدمات المركز، كما ونظمت الجمعية إفطاراً في شهر رمضان " لمجموعة من المنتفعين 

في مصر، قامت المؤسسة المصرية للتنمية وحقوق الإنسان بتنظيم ندوة علمية لرفع الوعي في كيفية التعامل مع مستخدمي المخدرات من ناحية الحقوق الصحية والاجتماعية والقانونية، بالاضافة الى إقامة مباراة في كرة قدم، كما ونظمت المؤسسة زيارة سياحية للعديد من المناطق لجذب انظار العالم لهذا اليوم العالمي.

كما وشارك العديد من صانعي القرار والناشطين من مختلف أنحاء المنطقة في نشاط الصور التفاعلية للحملة على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك و تويتير.

SUBSCRIBE TO OUR NEWSLETTER