تقييم الوضع والإستجابة لإستخدام المُخدّرات والحدّ من مخاطره في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2021

 

تقييم الوضع والإستجابة لإستخدام المُخدّرات والحدّ من مخاطره في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2021

SA web home ar

 

حضرة القُرّاء الأعِزّاء، يُسعِدُنا ان نقَدِّم لَكُم مَرّةً جديدة، تقييم الوَضْع الإقليميّ الذي أعَدَّتْهُ شَبَكَة الشّرق الأوسط وشمال إفريقيا للحدّ من مخاطر استخدام المخدّرات، مينارة، لِقِطاع الصحّة العامّة بِشَكلٍ عامّ، ولِمُجتَمَع الحدَ من مخاطر إستخدام المُخدّرات بِشكلٍ خاصّ. إنّهُ التّقييم الرّابع لوَضَع فيروس نقص المناعة البشريّ والإستجابة لإستخدام المُخدّرات والحدّ من مخاطر استخدامها في عشرين بلدٍ في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، على مدى السنوات العَشِر الماضِيَة؛ وقد أُجرِيَ كمساهمة في رفع مستوى المعرفة التي تَسعى شبكة مينارة الى تأمينها للمجتمع المدنيّ والأوساط العِلْمِيّة في المنطقة.

ندعوكم جميعاً إلى القِراءة والاستفادة من المعلومات الوارِدَة في هذا التقرير، التي تُثْبِتُ أبعاداً جديدةً في نظرة واسِعَة النِطاق، للمخاطِر المُتّصِلة بإستخدام المخدرات.

شَّكَّلَ إعداد تقرير العامّ الحاليّ تَحدِيّاً لنا، ولَكِنّنا إستطعنا التَغَلُّب عليه على الرُّغمِ من جميع العَقَبات، ولاسيّما تِلك المُرتَبطة بجائحة فيروس كورونا (كوفيد-19)، إضافةً الى العديد من الصعوبات الأُخرى التي نُعاني منها في منطقة الشرق الأوسط و شمال أفريقيا.

إن التطور في مجال الحد من مخاطر استخدام المخدرات في منطقتنا لم يكن ليَتَحَقَّق لولا الشراكات التي لا حَصْرَ لها والجُهود الدؤوبة التي بذلتها شبكة مينارة مع مجتمع الحدّ من من مخاطِر إستخدام المُخدّرات في المنطقة. ومع ذلك، وعلى الرّغم من كلّ هذه الجهود، لا يزال مُستخدمي المُخدّرات يُجَرَّمون ويتَعرّضون للتمييز، مِمّا يَحُدُّ من إمكانِيّة حُصولهم على الخدمات المُنْقِذَة للحياة.

نَتَطلّعُ إلى بناء بيئة أكثر مُلاءمة لِضمان نوعيّة حياة أفضل للسكّان الرئيسييّن والأشخاص الذين يستخدمون المخدرات في منطقة الشرق الأوسط و شمال أفريقيا.

نأمل أن يُقَدِّم هذا التقرير الإقليميّ قيمَة مُضافة لِمُنظّمات المجتمع المدنيّ وصانعي القرار في جهودهم الرّامية إلى زيادة الاستجابة للحدّ من مخاطِر إستخدام المخدّرات.

يمكنكم تحميل التقييم هنا

SUBSCRIBE TO OUR NEWSLETTER